أهمية التربية الإسلامية

اعلموا أن خيركم من أرشد نفسه وهداها لأقوم الطرق وعمل صالحًا لنفسه ولبلاده وأمته، فأدوا الأمانة وخالقوا الناس بخلق حسن، وقد قال ﷺ: «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق». ... المزيد

من عمل صالحا فلنفسه، ومن أساء فعليها

حِينَ تَعرِفُ النُّفُوسُ قِيمَتَهَا وَقَدرَهَا، وَتُقِرُّ بِضَعفِهَا وَتَقصِيرِهَا، إِذْ ذَاكَ تَتَوَاضَعُ لِرَبِّهَا، وَتَتَطَامَنُ لِخَالِقِهَا وَرَازِقِهَا، وتَعتَرِفُ بِنِعَمِهِ عَلَيهَا وَتَنسِبُ إِلَيهِ الفَضلَ وَحدَهُ... ... المزيد

ستر العيوب

أمرنا الله سبحانه وتعالى بستر العورات، وتغطية العيوب، وإخفاء الهَنَات والزلَّات، ويتأكَّد ذلك مع ذوي الهيئات ونحوهم ممَّن ليس معروفًا بالأذى والفساد، فمن مقتضى أسمائه الحسنى الستر، فهو سـِتِّيرٌ يحبُّ أهلَ الستر... ... المزيد

(13) النهي عن المشي في نعال واحد

وقفات تأمل وفوائد وهدايات من مجالس شرح أحاديث كتاب الجامع من بلوغ المرام من أدلة الأحكام لابن حجر العسقلاني رحمه الله

Audio player placeholder Audio player placeholder

اترك أثرا جميلا

هكذا كان الأنبياءُ والصالحون يتركون أثرًا فيمن بعدهم، فورثوا العلمَ والقيمَ والأخلاق، وعلموا الناسَ التوحيدَ والإسلامَ وطرائقَ عبادةِ الخالقِ سبحانه، ولذلك خلدَ اللهُ ذكرَهم في قرآنِ يتلى إلى يومِ القيامة ... المزيد
Video Thumbnail Play

سلسلة الآداب الشرعية

المدة: 0:24 المدة: 0:29 المدة: 0:23 المدة: 0:35 المدة: 0:21 المدة: 0:28

السمو الأخلاقي

إنَّ للأخلاقِ قيمةً لا يُدَانيها شيءٌ آخرُ في التشريع الإسلامي؛ لأنها تحقِّق الصلاح والرحمةَ، والتآخي والمحبة، وشتى أنواعِ الفضائل، وتلغي الفسادَ والظلْمَ، والتباغُضَ والكراهيةَ، وشتى أنواعِ الرذائل. ... المزيد

سماحة الدين ويسره

إن النعمة علينا أُمّة الإسلام بالهداية إلى هذا الدين العظيم والصراط المستقيم والملة الحنيفية السمحة مِنَّة عظيمة ونعمة جسيمة يجب علينا - عباد الله - أن نرعى لها حقَّها وأن نحققَ شكرها. ... المزيد

لكي يجدي العمل

المؤمن حين يعمل ويجتهد كما أمر الله؛ فيختار العمل الحلال، ويُخلِص فيه ويُتقِنه - فإنَّ الله يُسعِده في الدنيا، ويَدَّخر له أجر عمله وكدِّه نورًا يرفعه يوم القيامة إلى درجات العامِلين، فتكون سعادته الدائمة في جنَّات النعيم... ... المزيد

فتبينوا

نِعمَةٌ مِن أَكبرِ النِّعَمِ عَلَى العَبدِ أَن يَحيَا في دُنيَاهُ خَافِضَ الجَنَاحِ مُتَوَاضِعًا، سَلِيمَ الصَّدرِ نَقِيَّ الفُؤَادِ، خَاليَ القَلبِ مِنَ الغِلِّ وَالحِقدِ وَالحَسَدِ، رَؤُوفًا بِالمُؤمِنِينَ رَحِيمًا، يُحِبُّ لإِخوَانِهِ مِنَ الخَيرِ مَا يُحِبُّ لِنَفسِهِ.. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً