الأجندة الأممية لتغريب المرأة المسلمة

دورة لجنة وضع المرأة 61 المخصصة للتمكين الاقتصادي في مارس القادم فرصة للشباب[8]، وللمنظمات غير الحكومية[9]، وللحكومات في الجلسات المغلقة والمفتوحة والنشاطات المصاحبة والمنتديات الشبابية للاعتراض على هذا النهج وتقديم البديل.. فما هو واجبنا وماذا أعدننا؟ المجال مفتوح وهم وهنَّ يعدون ثم يفرضون! ... المزيد

لا جناح عليهن في آبائهن ولا أبنائهن

{لَا جُنَاحَ عَلَيْهِنَّ فِي آبَائِهِنَّ وَلَا أَبْنَائِهِنَّ وَلَا إِخْوَانِهِنَّ وَلَا أَبْنَاءِ إِخْوَانِهِنَّ وَلَا أَبْنَاءِ أَخَوَاتِهِنَّ وَلَا نِسَائِهِنَّ وَلَا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ وَاتَّقِينَ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدًا }   [الأحزاب 55] ... المزيد

[5] النساء والعبادة في رمضان

من ظنت أن العبادة تقتصر على الصلاة والصيام وتلاوة القرآن فأقول لها أن العبادة للحائض لا تتوقف بمجرد انقطاعها عن الصلاة والصيام، بل هناك أبواب كثيرة لها، أذكر منها الآتي ... المزيد

إلى أختي المسلمة!

أختي المسلمة كوني كالماء إن وجد لم يشعر الناس به ..وإن فقد بذل الناس الجهد في الوصول إليه.. كوني التقية الخفية. ... المزيد

المرأة المسلمة بين الغزو والتغريب

أخذت قضية المرأة حيزًا كبيرًا من خطة "التغريب" التي نفذها الاستعمار في بلداننا الإسلامية منذ بدايات القرن الماضي، حيث حاولوا "خلع المرأة المسلمة من منهاجها الرباني القويم، مسايرة للمرأة ... المزيد

نصائح للنساء

مجموعة من الدروس المختصرة الموجزة؛ مقتبسة من كلام العلماء تفيض بالحكمة والنصيحة والإرشاد والتوجيه للمرأة المسلمة.ويأتي هذا التوجيه من باب الاهتمام بالمرأة المسلمة؛ ولبيان عظيم أثرها في تربية النشء الص ... المزيد

تحت شعار العولمة ماذا يبيّتون للمرأة المسلمة؟

إن النساء المسلمات مدعوات لتوحيد جهودهن وطاقاتهن على المستويات كافة والتوافق على الجوامع المشتركة الخاصة بأوضاع المرأة في العالم الإسلامي، والارتقاء بدرجة التنسيق بين المؤسسات النسوية الإسلامية واعتماد مبدأ الحوار لاتخاذ موقف موحد تجاه ما يواجهن من تحديات قاسية باسم العولمة وتحرير المرأة من سطوة المجتمع. ... المزيد

أفكار طموحة لتربية وإصلاح الأجيال

أنا سيدةٌ متزوجةٌ أُحِبُّ العلم وأهله، وأطلب العلم. مِن مدةٍ تُراودني فكرة القيام بمشروعٍ يخدم الأمة، وأرى أن مسألة إصلاح الأمة تقوم أساسًا على الأجيال القادمةِ، التي تقوم على تنشئتها الأمهاتُ بشكلٍ كبيرٍ.

ومِن ثَمَّ كان لا بد من تربية هؤلاء الأمهات وتأهيلهنَّ لهذا الهدَف؛ هدَفِ إصلاح الأمة، وبالتوازي أرى أن الفتيات المُلْتَزِمات لا يَجِدْنَ نصيبًا مِن الدراسة كغيرهنَّ؛ فهن أمام خيارَيْنِ:

إما المُكوث في البيوت حتى لا يدرُسْنَ في الاختلاطٍ وغيره من الأمور المحظورة، وإما أن يتنازلْنَ ويَسِرْنَ مع الرَّكْبِ، ويدرسْنَ في ظل الاختلاط، والله المستعان.

كما أنَّ مَنْ يَسِرْنَ في الرَّكْبِ يتأخَّرْنَ في الزواج؛ بسبب حبِّ إكمال الدراسة، ولا يكنَّ أصلًا جاهزاتٍ للزواج، مِن جهة علمهنَّ بواجباتهنَّ تجاه الزوج والبيت، والأطفال وغير ذلك.

ومِن هنا أتتْ فكرتي أن يكونَ هناك مركزٌ خاصٌّ بهنَّ، على أن يتمَّ تأهيلهنَّ مِن خلال تدريسهنَّ القرآن، وشيئًا من العلوم الشرعية، وشيئًا من اللغات الأجنبية، مع تعلُّم بعض المهارات؛ كالحياكة والطبخ، وتعلُّم كيفية تربية الأطفال، مع إضافة شيءٍ مِن الرياضيات والعلوم الأساسية.

المشروعُ الآن مجرد فكرة وخاطرةٍ، وأحتاج إلى استشارة أهل العلم وأهل الدراية ممن أثق فيهم.

أنتظر توجيهاتكم بفارغ الصبر، فلا تبخلوا علينا بها.

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَنْ والاه، أما بعدُ:فشكر الله لك أيتها الأختُ الكريمة اهتمامك بأمور المسلمين، وحِرْصَك على الارتقاء بنساء الأمة.فكلُّ مسيرات النجاح تبدأ بفكرةٍ في عقْلِ الإنسان، ومن ذلك المشاريعُ الكبيرةُ والاختراعاتُ التي غيَّرَتْ وجْهَ الأرض، ... أكمل القراءة

أدبٌ مفقود (2)

لفتاتٌ للحبيبات على مواقع التواصل الاجتماعي والمنتديات.. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً