نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

خواطر وهمسات من تجارب الحياة (13)

كم هو مؤلم أن تحتاج لأدلة وبراهين لاستنهاض همة مسلم ومسؤوليته تجاه المسجد الأقصى!!.. من لا يسأل عنك ولا يحضر مناسباتك المهمة إلا بأوقات المصلحة الشخصية فكبر عليه أربعا!.. ... المزيد

(04) وساوس الشيطان وريب القلب

الخطبة الرابعة من سلسلة النفاق والمنافقون والتي تحدث فيها الشيخ حفظه الله عن الإيمان المجمل ووساوس الشيطان والريب والشك الذي يقع في قلب المنافق وأن جزاء المنافق من جنس عمله.

Audio player placeholder Audio player placeholder

(03) الإيمان الحق والإيمان المجمل

  • الله اعلم رسوله بكثير من المنافقين
  • بالتحاكم ُيكشف المحب والكاره لدين الله
  • الإيمان الحق والإيمان المجمل
  • الفرق بين الشرك والريب

Audio player placeholder Audio player placeholder

لئن لم ينته المنافقون

{لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ} أي: مرض شك أو شهوة {وَالْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ} أي: المخوفون المرهبون الأعداء، المحدثون  بكثرتهم وقوتهم، وضعف المسلمين. ... المزيد

يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهداً و مبشراً و نذيراً

{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا * وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُنِيرًا * وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ بِأَنَّ لَهُمْ مِنَ اللَّهِ فَضْلًا كَبِيرًا * وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ وَدَعْ أَذَاهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا } الأحزاب} [45 - 48] ... المزيد

الإخلاص

إذا تعلق القلب بالله عز وجل، ظهر ثمار ذلك في علاقة العبد بربه عز وجل وفي علاقته مع الناس

Audio player placeholder Audio player placeholder

قد يعلم الله المعوقين منكم

{قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الْمُعَوِّقِينَ مِنكُمْ وَالْقَائِلِينَ لِإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا ۖ وَلَا يَأْتُونَ الْبَأْسَ إِلَّا قَلِيلًا (18) أَشِحَّةً عَلَيْكُمْ ۖ فَإِذَا جَاءَ الْخَوْفُ رَأَيْتَهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ تَدُورُ أَعْيُنُهُمْ كَالَّذِي يُغْشَىٰ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ ۖ فَإِذَا ذَهَبَ الْخَوْفُ سَلَقُوكُم بِأَلْسِنَةٍ حِدَادٍ أَشِحَّةً عَلَى الْخَيْرِ ۚ أُولَٰئِكَ لَمْ يُؤْمِنُوا فَأَحْبَطَ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ ۚ وَكَانَ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا (19) يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا ۖ وَإِن يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُم بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنبَائِكُمْ ۖ وَلَوْ كَانُوا فِيكُم مَّا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلًا (20)} [الأحزاب] . ... المزيد

ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه

{مَا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِنْ قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ وَمَا جَعَلَ أَزْوَاجَكُمُ اللَّائِي تُظَاهِرُونَ مِنْهُنَّ أُمَّهَاتِكُمْ وَمَا جَعَلَ أَدْعِيَاءَكُمْ أَبْنَاءَكُمْ ذَلِكُمْ قَوْلُكُمْ بِأَفْوَاهِكُمْ وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ * ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّهِ فَإِنْ لَمْ تَعْلَمُوا آبَاءَهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ وَمَوَالِيكُمْ وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُمْ بِهِ وَلَكِنْ مَا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا }  [الأحزاب 4 – 5 ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

i