وسم: حيوانات

حكم مشاهدة الجنس مع الحيوانات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أنا امرأةٌ مُتزوِّجة منذ 23 سنة، مُلتزمة، وأحاول أن أجعلَ أسرتي مُلتزمة، مُشْكلتي تكمُن في زوجي، فهو مُلتزم، ولكن تغلبه نفسُه هذه الأيام، فقاطَعَني وغضب منِّي؛ لأنِّي أدخلْتُ برنامجًا على الكمبيوتر ضد الإباحيَّات من أجْل أطفالي، فلدي طفلٌ صغيرٌ عنده 8 سنوات، وأخاف عليه مِن مُشاهَدة المحَرَّمات على الإنترنت.

طبعًا زوجي يحبٌّ المواقِع الإباحيَّة، فخاصمتُه كثيرًا، وأخبرته أن هذا حرام، فبدأ يدخل إلى هذه المواقع ليُشاهدَ مُمارسة الجنس مع الحيوانات، وعندما أُواجهه أن هذا حرام، يقول لي: هل لديك دليلٌ؟!

طبعًا هذا البرنامج - ضد الإباحيَّات - الذي وضَعْتُه على جهاز الكمبيوتر لا يسمح له بأنْ يدخلَ على المواقع الجنسيَّة، فقال لي: ليس لكِ الحق أن تمنعيني مما أريد!

وأنا والله أخاف على أولادي، وأريد أن يكونَ بَيْتي نظِيفًا منَ الشياطين، فهل أنا مُخطئة فعلاً لأنَّه لا يُكَلمني، أرجو الإجابة.

وجزاكم الله خيرًا

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آلِه وصَحْبه ومَن والاه، أما بعدُ:فجزاكِ الله خير الجزاء على حِرْصك الشديد في اجتناب ما حرَّم الله تعالى، والله نسأل أن يزيدكِ حرصًا، وأن يُوَفقكِ لما يُحبه ويرضاه، وأن يهديَ زوجك وأبناءكِ.واعلمي أن ما فعلتِه إنما هو من باب النَّهْي عن المنكر، وقطع ... أكمل القراءة

هل الحيوانات مسلمة؟

هل تسبح الحيوانات لله تعالى؟ إذا كانت تسبح إذاً هل هي مسلمة؟
نعم، الحيوانات تسبح الله تعالى: {وإن من شيء إلا يسبح بحمده} [الإسراء: 44]، ومع ذلك فهي ليست مسلمة بمعنى أن لها أحكام المسلمين من المكلفين من الجن والإنس، وإن كان المراد المعنى الأعم، وهو الإسلام، فلا يمكن أن يخرج شيء عن مراد الله تعالى. أكمل القراءة

حكم إلقاء الحيوانات البحرية في النار وهي حيّة

ما حكم إلقاء الإستكوزا وهو ما يعرف عندنا بأبوجلمبو في النار حياً وهو حيوان بحري - علماً بأنه يظل فترة طويلة حياً بعد إخراجه من البحر ربما تصل إلى اليومين -؟

الظاهر أنه لا بأس بإلقاء هذا النوع من الحيوانات البحرية في النار لأنه لا يموت في الحال بل يبقى مدة طويلة، وقد حكى بعض أهل العلم الإجماع كما في الآداب الشرعية (3-354) على جواز شي الجراد بالنار؛ لأنه لا يموت في الحال بل يبقى مدة طويلة، وهذه العلة موجودة فيما ذكرت، وقد نص على الجواز مالك كما في ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً