فساد التصورات

ماذا لو أدركنا هذا المعنى الكبير لكتاب الله تعالى ( { إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم} ) وأن ذلك ليس في حفظ حرفه فحسب وإنما في فقه معناه ! ... المزيد

القتل الخطأ في الطرق السريعة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته إذا صدمت شخص بسيارتي و مات علي طريق سريع لا يسمح لأحد بالمرور به. وكنت أسير أقل من السرعه المقرره و بكامل تركيزي و لم يكن هناك أي مشكله بالسيارة، و كانً الخطأ ملقي علي المقتول فقط و بشهادة جميع من شاهدوا الحادث هل يوجد أي ديه يجب دفعها؟ علماً بإنه تم الصلح مع أهل المقتول و دفع مبلغاً لإغاثة الملهوف، و هل يوجد كفارة صيام شهرين؟

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا ... أكمل القراءة

خطر الكبر

فالذي في قلبه كبر، إمَّا أن يكون كبرًا عن الحق وكراهة له، فهذا كافر مخلد في النار ولا يدخل الجنة، لقول الله تعالى:  {ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَرِهُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ}  [محمد: 9] ... المزيد

سمعت أذان من صوت بعيد قبل إجماع المؤذنين بعشر دقائق شربت حتى سمعت الأذان

سمعت اذان من صوت بعيد قبل إجماع المؤذنين بعشر دقائق شربت حتى سمعت الأذان

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فمن أكل أو شرب أو جامع ظانًّا عدم طلوع الفجر، ثم تبيَّن له خطأه، فلا إثم عليه، وليس عليه قضاء ولا كفارة؛ لأن القضاء والكفارة إنما تجبا في حال العامد الذاكر لصومه، أما من الجاهل والمخطئ والناسي فمعذورون. ... أكمل القراءة

من أكل أو شرب يظن غروب الشمس

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والدتي افطرت بعد ان سمعت اخوتي يقولون انه قد اذنت المساجد ولكت اكتشفنا بعدها انهم سمعو صوت الأذان في التلفاز وليس اذان مساجد مدينتنا فهل عليها قضاء؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمَّا بعد:فمن أكل أو شرب وهو يظن غروب الشمس، فصيامه صحيح، ولا إثم عليه، وليس عليه قضاء؛ لأن القضاء إنما يجب في حال العامد الذاكر لصومه، أما الجاهل والمخطئ والناسي فمعذورون.قال تعالى: {وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا ... أكمل القراءة

أخطأت وأفطرت قبل الأذان بقليل، هل صيامي مقبول؟

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته،

أود أن أسال: ما حكم من يفطر قبل الأذان بدقائق، هل صيامه مقبول؟

لأني أفطرت قبل الأذان بحوالي 5 دقائق؛ توهمت أنني سمعت المؤذن يؤذن فأفطرت، ولكن بعد ذلك بـ 5 دقائق سمعته يؤذن، هل صيامي مقبول؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمَّا بعد:فمن أكل أو شرب وهو يظن غروب الشمس، فصيامه صحيح، ولا إثم عليه، وليس عليه قضاء؛ لأن القضاء إنما يجب في حال العامد الذاكر لصومه، أما الجاهل والمخطئ والناسي فمعذورون.قال تعالى: {وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا ... أكمل القراءة

تأويلات

مذهل حقا ذلك التأويل لكل ما يقترفه الإنسان مهما كانت بشاعته صارخة.. تأويلات لا تكاد تنضب وكأنها تستخرج من معين يصاحب المرء طوال حياته لا يكاد يفارقه.. ... المزيد

ما مصير جدتي التي كانت تخطئ في صلاتها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

تلقيتُ خبرًا حزينًا جدًّا صدَمني وآلَمني جدًّا، وهو وفاة جدتي رحمها الله، وكم كنتُ أوَدُّ أن ألتقي بها بعد عودتي إلى البيت، لأجل أن أعلِّمَها بعض المسائل في تصحيح الصلاة، فكانت تُصلِّي خطأ، وكانتْ أميةً لا تقرأ ولا تكتُب، وكان يؤلمني أنها تُصلي خطأً!

خطئي أنني تقاعسْتُ عن تعليمها، لكن كنتُ أثق أنني يومًا ما سأعلمها، وكان يشغلني عن تعليمها أنها كبيرةٌ في السِّنِّ.

كانت مريضةً لا تتحرك، وكانتْ تُصلي وهي مريضة قبل موتها، ولا تستطيع التحرُّك من شدة المرض!

أخاف عليها جدًّا أن تُعذَّبَ بسبب صلاتها ووضوئها الخطأ، ووالله لا شيء يُقلقني أكثر مِن مَصيرها، أريد معرفة مَصيرها عند الله تعالى وفق الأدلة الشرعيَّة حتى يرتاح قلبي.

أرجو الدُّعاء لها بظاهر الغيب أن يغفرَ الله لها، وأن يتجاوَز عن سيئاتها.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فإنَّ لله ما أخذ، وله ما أعطى، وكلُّ شيء عنده بأجَلٍ مُسمى، فلتصبرْ، ولتحتسبْ، وشكر الله لك أيها الابن الكريم رحمتك بجدتك، وخوفك عليها.وبعدُ، فمما قرَّره أهلُ العلم: أن عبادات العوام التي تقع ناقصةً صحيحة، ولولا هذا ... أكمل القراءة

حكم تبديع بعض أئمة أهل السنة

ما حكم تبديع جملة من أئمة أهل السنة بحجة أنهم أخطأوا في العقيدة مثل النووي وابن حجر وغيرهما؟

من أخطأ لا يؤخذ بخطئه، الخطأ مردود مثل ما قال مالك رحمه الله: "ما منا إلا راد ومردود عليه إلا صاحب هذا القبر" يعني النبي صلى الله عليه وسلم، وكل عالم يخطئ ويصيب فيؤخذ صوابه ويُترك خطؤه.وإذا كان من أهل العقيدة السلفية ووقع في بعض الأغلاط، فيترك الغلط ولا يخرج بهذا من العقيدة السلفية إذا ... أكمل القراءة

التوكيل في العتق

تسببت بقتل أخي الصغير خطأ، عندما كنت أرجع بسيارتي إلى الخلف، وفي ذمتي كفارة قتل الخطأ، وحاولت صيام شهرين متتابعين ولكني فشلت، ولا أستطيع؛ لذا بحثت على عتق رقبة، وأخيراً وجدت رقيقاً في بلد إسلامي بأفريقيا بواسطة بعض المشايخ الثقات في تلك البلد، وطلبت منهم شراء رقيق بنية العتق، فأخبروني بأنه يوجد بعشرة آلاف ريال سعودي في بلده، ومعروف لديهم، وسيده يملك البيع، ولا يستطيع الإرسال إلى المملكة؛ نظراً لقوانين تلك البلد، ولكنه يستطيع إخبار رقيقه بأنه تم البيع لي، وأنه تم العتق بنيتي. هل يجوز لي شراء الرقيق، والتوكيل للعتق في تلك البلد نيابة عني؟

إذا كان الواسطة ثقة تطمئن إليه، فلا بأس في توكيله في شراء الرقيق وإعتاقه عنك، وبذلك تبرأ الذمة إن شاء الله؛ لقول الله سبحانه: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ} [التغابن من الآية:16]، وقوله سبحانه: {لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا} [البقرة من الآية:286].وفق الله الجميع. أكمل القراءة

ما يلزم في قتل الخطأ

نرجو من سماحتكم الإجابة على هذه المسألة وفقكم الله:

امرأة قتلت ابنتها، وماتت وهي فقيرة، وأوصت ابنتها أن تكفر عنها - إن قدرها الله - وقد ماتت الموصى إليها ولم تكفر؛ لأنها فقيرة، وأوصت إلى ابنتها أن تكفر عنها - إن قدرها الله -.

وهذه الأخيرة تسأل: هل يلزمها شيء؛ علماً بأنه لا يوجد من ورثة المقتولة أحد، ولم تترك أمها ولا جدتها شيئاً من التركة، ولا تعلم هل القتل عمد أو خطأ؟ ولكن الظاهر أنه خطأ، والسائلة فقيرة وفقكم الله.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، بعده:يستحب للبنت المذكورة أن تصوم عن جدتها شهرين، إذا كان غالب الظن أن القتل كان خطأ لا عمداً؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «من مات وعليه صيام صام عنه وليه» [1] متفق عليه، وثبت عنه عليه السلام أن امرأة قالت له: يا رسول الله: إن أمي ماتت، وعليها صوم ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً