مع القرآن (من الأحقاف إلى الناس) - يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين

منذ 2019-06-18

{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ ۚ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۖ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (9)} [التحريم]

{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ} :

في سياق آيات سورة التحريم يبين سبحانه سبيلاً واضحاً للأمة الإسلامية حتى لا تكون مطية لغيرها من الأعداء , وهو سبيل الجهاد العام للكفار بالسيف عن طريق تسليح الجيوش الإسلامية وتقوية شوكة الأمة لصد أي اعتداء وردع الأعداء  , وجهاد للمنافقين باللسان والبيان ونشر الدين والرد على الشبهات ,وهذه أمانة في رقبة حكام الأمة.

قال تعالى:

{يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ ۚ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۖ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (9)} [التحريم]

قال السعدي في تفسيره:

يقول تعالى ذكره لنبيه محمد صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّم ( {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ } ) بالسيف ( {وَالْمُنَافِقِينَ } )بالوعيد واللسان.
وكان قتادة يقول في ذلك ما حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: ( {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ } ) قال: أمر الله نبيه عليه الصلاة والسلام أن يجاهد الكفار بالسيف، ويغلظ على المنافقين بالحدود ( {وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ} ) يقول: وأشدد عليهم في ذات الله (وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ) يقول: ومكثهم جهنم، ومصيرهم الذي يصيرون إليه نار جهنم ( {وَبِئْسَ الْمَصِيرُ} ) قال: وبئس الموضع الذي يصيرون إليه جهنم.

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 4
  • 2
  • 526
المقال السابق
يا أيها الذين آمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحاً
المقال التالي
ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً