وَأَنَّهُ تَعَالَىٰ جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا

{وَأَنَّهُ تَعَالَىٰ جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا (3) وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا (4)} [الجن] ... المزيد

تجريد الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله

تأليف الشيخ الدكتور أحمد العماري الزهراني عميد كلية القرآن بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة سابقا ... المزيد

هل المسيح رب !؟

تأليف: ماجد بن سليمان الرسي. بعد رفع المسيح إلى السماء بسنوات قليلة جاء بولس، فادعى أن المسيح إله وأنه ابن الله، وأنه رب وابن الرب ... المزيد

فتاوى وأحكام في نبي الله عيسى عليه الصلاة والسلام

أعدها واعتنى بها: الشيخ علي بن عبد الله العماري. مجموعة أسئلة وجهت إلى الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين رحمه الله حتى تزال الشبهات ... المزيد

ألوهية المسيح براهين تحتاج إلى تأمل

تأليف: الأستاذ محمد حسن عبد الرحمن. هذا كتاب ماتع نافع لمن يهتم بدعوة النصارى بلطف العبارة وأدب الحوار ... المزيد
Video Thumbnail Play

مقطع قصير: على ماذا نحاور النصارى ؟

مقطع من الدرس العشرين على تعليق الشيخ على كتاب الفرقان بين الحق والبطلان لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله

المدة: 9:06

عقيدة التثليث: حقيقتها وأدلة بطلانها

عقيدة التثليث مخالفة للمعلوم بالضرورة من أديان الأنبياء ومخالف للفطرة ولكمال الرب، وللمعقول بل ولم يصرح به المسيح عليه السلام بل صرح بخلافه كما أن النصارى مضطربون فيه مختلفون عليه، حتى قال القائل أن النصارى لا يقفون على حقيقة معناه. وما ذاك إلا لأنه لا حقيقة له، بل هي أسماء سموها ما أنزل الله بها من سلطان. ... المزيد

الاختلاف حول عيسى عليه السلام

قال بعضهم : هو الله و قال آخرون : هو ابن الله و قالت طائفة : هو ثالث ثلاثة آلهة ممتزجة و متفرقة في نفس الوقت !!!!! و قالت اليهود : هو ابن زنا و العياذ بالله أما أهل الحق فقالوا : هو عبد الله و رسوله و أمه صديقة طاهرة , خلقه الله في رحمها بقدرته العلية دون أن يمسسها بشر . { فَاخْتَلَفَ الأحْزَابُ مِنْ بَيْنِهِمْ فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ مَشْهَدِ يَوْمٍ عَظِيمٍ * أَسْمِعْ بِهِمْ وَأَبْصِرْ يَوْمَ يَأْتُونَنَا لَكِنِ الظَّالِمُونَ الْيَوْمَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ } ... المزيد

القول الفصلفي عيسى عبد الله و رسوله

يبين الحق جل و علا للمختلفين في عيسى أن هذا هو القول الفصل فيه , فعيسى عبد رسول و ما كان لله أن يتخذ ولداً سبحانه , فالكل عبيده و طوع أمره و الكل مخلوق و هو وحده الخالق لا إله غيره و لا رب سواه . {ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ * مَا كَانَ لِلَّهِ أَنْ يَتَّخِذَ مِنْ وَلَدٍ سُبْحَانَهُ إِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ * وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ } [مريم 34 - 36] . ... المزيد

و لم يجعل له عوجاً

إنما هو ميزان العدل و الاعتدال في العقيدة و العبادة و الأخلاق و السلوك بوجه عام , قيماً مستقيماً , من آمن به و طبقه استقامت له الدنيا و الآخرة معاً . وقد بشر ربنا سبحانه من آمن بكتابه و طبقه و دعا إليه بالنعيم المقيم و الأجر الحسن الذي لا تتخيله الأذهان من روعة الإحسان , و الأروع و الأعظم هو أنهم سيمكثون فيه أبد الدهر بلا انقطاع. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً