السعادة في معاملة الناس (1-3)

قال الإمام ابن الجوزي رحمه الله: مما أفادتني تجارب الزمان، أنه لا ينبغي لأحد أن يظاهر بالعداوة أحداً، ما استطاع، فإنه ربما يحتاج إليه، مهما كانت منزلته، واعلم أن المظاهرة بالعداوة، قد تجلب أذى من حيث لا يعلم، لأن المظاهر بالعداوة، كشاهر السيف ينتظر مضرباً ... المزيد

محن و عطايا

فما بالك فى أجر عمل صالح مع أخيك المسلم تنساه مع مشاغلك ولكن الله يحفظه لك ويرده لك بأحسن ما فعلت ... المزيد

التعاون من أجل الإكثار من ختم المصحف في رمضان

عملنا موضوعاً بيننا ليحفزنا على ختم قراءة القرآن أكثر من مرة برمضان؛ بحيث يكتب كل منا إلى أين وصل في القراءة، ويكتب الآية التى وقف عندها، وكيف فهم منها.

أدى ذلك بفضل الله إلى تحفيز الكل، والاهتمام بالقراءة، وتفهم معنى الآيات، ومنا من ختمه قبل العشر الأوائل، واعترف أنها أول مرة يختمه في هذا الوقت.

وجدنا من يعترض ويقول: إن هذا رياء وحرام، وخوفاً من ضياع الأجر، وأنه ليس مهماً الجهر، ز

سؤالي هو: ما هو الصواب، فهل هو حرام حقاً، وما دليل حرمته؟

جزاكم الله خيراً.

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:فنسأل الله سبحانه أن يجزيكن خيراً على حرصكن على الخير، وتلاوة كتاب الله تعالى وتدبر معانيه، وهذا الفعل لا حرج فيه؛ لأنه نوع من التعاون على البر والتقوى، وهو مرغب فيه شرعاً بنص كتاب الله تعالى في قوله سبحانه:  {وَتَعَاوَنُواْ ... أكمل القراءة

تعاون وتشاور

والله جل وعلا مدح المؤمنين بذلك في قوله {وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ} [الشورى:38]. ... المزيد

هل هذا تعاون على البر أو تعاون على الإثم؟

أنا طبيب وأعمل في عيادتي الخاصَّة، ويطلب منيّ المرضى يوميًّا بعد فحصِهم أن أكتبَ الوصفةَ باسْمِ شخصٍ آخَر لديْه دفتر الضّمان الاجتماعي -يسمح له بالحصول على الأدوية مجانًا- تؤخذ من الصيدلية، ويكون هؤلاء المرضى في الحالات التالية:

1- يكون صاحب الدفتر أبًا أو أمّا أو ابنًا أو بنتًا أو زوجًا أو زوجةً أو جدًّا أو جدّةً للمريض، أو ليس له قرابةٌ بالمريض، ويكون المريض ليس له تأمين في الضّمان الاجتماعي يمكّنه بتعويض الأدوية التّي يشتريها، وتكلّفه ثمنًا لا يستطيع تسديدَه لأنَّ المريضَ لا يعمل وليس له دخل.

2- يكون المريض مؤمَّن في الضّمان الاجتماعي ولا يستطيع شراء الأدوية نظرًا لغلاء المعيشة.

3- يكون المريض مؤمَّن أو غير مؤّمن، ولكن له القدرة الماديّة لتسديد ثَمن الأدوية، ورغم دلك يلحّ عليّ كتابة الوصفة باسمِ شخصٍ آخَر للحصول على الأدوية مجانًا.

السّؤال: كتابة الوصفة الطبيّة باسم شخصٍ آخَر للحصول على الأدوية مجانًا, ما حكمها شرعًا؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ: فإنَّ هذا النَّوع من الضَّمان تتبنَّاه الدَّولة غالبًا، بِقَصْد التَّعاون والإرْفاق بمواطنيها، وليس للربح والمعاوضة، فإذا كان كذلِك وكان مضبوطًا بالضوابط الشَّرعيَّة -فلا يكونُ فيه حَيْف أو ظُلم لأحد، ولا يكون ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً