يسر الشريعة المعالم والضوابط

إن يسر هذا الإسلام مبثوث في كتاب الله تعالى وفي سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ... المزيد

كلفك نبيك بمهمة فماذا أنجزت فيها؟

إن غير المسلمين بحاجة ماسة إلى الدعوة، يحتاجون معرفة حقيقة الإسلام، وليس الإسلام المشوه الذي يصل إليهم عن طريق الإعلام أو بسبب سلوك بعض المسلمين. ... المزيد

(7) خطاب التكليف و خطاب الوضع

الخطاب التكليف يكون الحكم فيه طلب أداء ما تقرر بالأسباب والشروط والموانع، وخطاب الوضع حكم الشارع على الوصف بكونه سبباً أو شرطاً أو مانعاً.. أو يقال : خطاب التكليف : ما ورد بطلب فعل أو ترك أو تخيير.. وخطاب الوضع : خطاب بنصب الأسباب، كالزوال،والشروط كالحول، والموانع، كالحيض..

Audio player placeholder Audio player placeholder

ترك الصلاة لمن اختلط عقله

والدي يبلغ من العمر خمسة وسبعين عامًا، ومنذ ثلاث سنوات وهو مصاب بمرض الزهايمر، وقد ترك الصلاة، فهل عليه شيء؟

Audio player placeholder Audio player placeholder
Video Thumbnail Play

وقفات مع قوله تعالى " لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا "

الوسع واسع. كما أنه عذر لضعف أو نقص وغيرهما. لكن هذا الضعف والنقص واسع، ففيه أعمال كثيرة من حيث التكليف

المدة: 50:57

عرض الأمانة و قبول الإنسان

{إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا * لِيُعَذِّبَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ وَيَتُوبَ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} الاحزاب 72 – 73 ... المزيد

ما كان على النبي من حرج فيما فرض الله له

{مَا كَانَ عَلَى النَّبِيِّ مِنْ حَرَجٍ فِيمَا فَرَضَ اللَّهُ لَهُ سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلُ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ قَدَرًا مَقْدُورًا * الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّهَ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا}  [الأحزاب 38 - 39] ... المزيد

الإمام الماوردي يفضح العلمانية

ربما مال بعض المتهاونين بالدين إلى العلوم العقلية ورأى أنها أحق بالفضيلة وأولى بالتقدمة استثقالًا لما تضمنه الدين من التكليف، واسترذالًا لما جاء به الشرع من التعبد والتوقيف ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً