مختصر كتاب: ذم اللواط للإمام للآجري (1 من 2)

فلا يخفى على أي متابع ما يموج به العالَم هذه الأيام، من نشر لفاحشة قوم لوط بل وفرضِها، واعتبار عدم المؤيد لها مجرمًا ... المزيد

تذكير البشر بفوائد النوم المبكر

من آيات الله الدالةِ على فضله وكرمه، حيث جعل الليل ليسكنوا فيه، والنهار مضيئًا ليعملوا فيه فيما ينفعهم في دينهم ودنياهم وآخرتهم ... المزيد

الشذوذ الجنسى وانتكاس الفطرة

بعملهم هذا نكسوا الفطرة السوية التى فطر الله الخلق عليها  أمر الله عزوجل  الملائكة أن تُقلب القرية  رأساً على عقب جزاء بما كانوا يعملون . ... المزيد

محكمات الفطرة

على الرغم من أننا نعيشُ عصرَ الثورة الصناعية، فإننا لم نجد صانعًا يصنع شيئًا لا معنى له ولا فائدة منه، بل يجعل من مصنوعه ما يتواءَم والهدفَ الذي صُنع من أجله، فكيف بصُنع ربِّ العالمين الذي خلَق الإنسان... ... المزيد

الحرب العالمية على الفطرة

في صياغة البيان عبارات استعلاء واستطالة على حكومات الدول التي لا تعطي الشاذين والشاذات ما يعتبره البيان حقوقاً لهم ... المزيد

حاجة البشرية للعودة إلى الفطرة

هكذا أصبحت النفوس مرهقة معذبة، تحمل على كاهلها أصعب الآفات النفسية والخلقية، فتحول البشر إلى حجارة، لا تفهم ولا تعي مغزى وجودها. ... المزيد

لِنَحْيَا الشريعةَ.. بفطرتها وحسن صِبْغَتها.. (المقال الخامس)

مِلّتنا وشريعتنا هي صبغتنا وهُويتنا.. التي لاتقبل التجزئة ولا التبعيض.. وتستعصي على التغيير والتبديل من أصناف العبيد. ... المزيد

بداية مشهد لوط

وما أكثر انتكاس الفطر حتى زماننا هذا، فقد يرى الناس الطهر فحشًا، والفحشاء طُهرًا وحضارة وتقدمًا، والأمثلة كثيرة. ... المزيد

المجموعة 83

إن الصبي أمانة عند والديه، وقلبه الطاهر جوهرةٌ ثمينةٌ ساذجةٌ خاليةٌ من كل نقش وصورة، وهو قابلٌ لكل نقشٍ إلى كل ما يقال فإن عُود َالخير وعمله تنشأ عليه وسعد في الدنيا والآخرة وشاركه في ثوابه كل معلمٍ له ومؤدب وإن عُود الشر وأهمل شقي َوهلك وكان الوزر في رقبة القيم والوالي له. ... المزيد

رسالة في الطريق إلى ثقافتنا (9)- ورأس كل ثقافة هو الدين!

ورأس كل ثقافة هو الدين بمعناه العام، والذي هو فطرة الإنسان، أي دين كان، أو ما كان في معنى الدين، وبقدر شمول هذا الدين لجميع ما يكبح جموع النفس الإنسانية ويحجزها عن أن تزيغ عن الفطرة السوية العادلة، وبقدر تغلغله إلى أغوار النفس تغلغلًا يجعل صاحبها قادرًا على ضبط الأهواء الجائرة، مريدًا لهذا الضبط بقدرهذا الشمول وهذا التغلغل في بنيان الإنسان، تكون قوة العواصم التي تعصم صاحبها من كل عيب قادح في مسيرة ما قبل المنهج، ثم في مسيرة المنهج الذي يتشعب عنه من شطره الثاني وهو شطر التبيطق.

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً