ضرورة الصدق وإخلاص النية في أعمال الدين والدنيا

"القلب ملك والأعضاء جنوده، فإذا طاب الملك طابت جنوده، وإذا خبث خبثت جنوده" ... المزيد

" أبوكَ مِن السِّتة.. "...!

فادعوا لإخوانكم وأحبابكم، وأحيوا هذه السنة شبه المهجورة، لا سيما لعلماء صادقين ... المزيد

نية طالب العلم

والواجب على طالب العلم أن يكون دائم التفقد لنيته ، وأن يحاسب نفسه ، وأن يسعى للتخلص من كل ما يعكر على إخلاصه ... المزيد

التردد في حفظ القرآن خشية الرياء و اتباع المصالح الدنوية

السلام عليكم ورحمة أولا أريد أن أخبركم أنا أعاني مند سنة تقريبا بالشعور بالرياء في أقوالي (عندما اتحدث عن الدين) و كذا أعمالي و كنت مواظبة على صلاة الجمعة في المسجد ولكن تركت ذلك بسبب شعوري بالرياء الذي أصبح يخالط نيتي و أنا ادعو الله ان يشفيني ويعافني من هذا المرض فقد أرهقني أما مؤاخرا فقد أردت دخول أحد المساجد لحفظ القرآن و كانت أمنيتي في الماضي حفظ القرآن لكني مترددة أولا بسبب شعوري بالرياء ثانيا أخشى أن يكون دخولي لحفظ القرآن بسبب اني اريد ان يتقدم لي شاب صالح للزواج وسبب هذا انه قد تقدم لي شاب بسبب ان ابنة اخته رأتني في المسجد لكن لم يكتب لنا الزواج وأنا دائما أدعو الله أن يرزقني الزوج الصالح لكني خائفة ان يكون ذهابي لحفظ القرآن هو من أجل الزواج و الرياء. بعض الأحيان أقول أنني أبتغي رضا الله و الزواج رزق من الله لكن سرعان ما تأتني خواطر أنني إن ذهبت للمسجد أو حفظت القرآن سيتقدم لي شاب صالح و كذا ويقول الناس ملتزمة و ما إلى ذلك. تعبت كثيرا جزاكم الله خيرا أفتوني هل أترك الذهاب للمسجد لحفظ القرآن و صلاة الجمعة علما أنني تركت الذهاب للجمعة ما يقارب سنة؟ أم أحفظ القرآن في البيت لكن المشكل الذي يواجهني أنني لا دراية لي بعلم التجويد إلا قليلا ولا أجد من أستظهر عليه و يوجهني إن أخطأت كما أني أخبرت أمي أني سأدخل لحفظ القرآن في أحد المساجد؟

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فلا يخفى على المسلم أنَّ إخلاص النية في كلِّ عمل شرعي مِن الواجبات المحتمات، فتنوي بحفظ القرآن الكريم تحصيل رضا الله، وتعلم الشرع والتدبر في كتاب الله المكتوب، وكذلك عند الذهاب للصلاة في المسجد، وإنما المحظورُ هو أن ... أكمل القراءة

لسان الصدق

ما الذي أعطى تلك المصنفات ذلك القبول؟  لا أزكي على الله إنسان لكني أحسب أن لهم حالا مع ربهم لا نعلمه وهو حسيبهم ... المزيد

التورية بقول من عمل خيرًا: فعله فاعل خير

ما الحكم إذا فعل الشخص خيرًا، وقال له الناس: من فعل هذا؟ فقال لهم: فاعل خير. وهو الذي فعله ولكن لم يظهر نفسه في الصورة، فما حكم هذا الكذب؟

Audio player placeholder Audio player placeholder

أيها الطالب للقرآن مهلا..

تحتاج من حين لآخر لساعة (كاملة) تخلي فيها بينك وبين نفسك التي بين جنبيك.. ... المزيد

الحصول على أجري الدنيا والآخرة بإخلاص النية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أشكل عليّ موضوع النية، فقد قرأتُ عدة محاضرات، وقرأتُ فيها مراتب النية الثلاث؛ بأن يكون العمل كله خالصًا لله لا تبتغي به شيئًا في الدنيا، والمرتبة الثانية: أن يكون لله؛ تبتغي به ثواب الآخرة وعاجل ثمرته في الدنيا، والثالثة: أن تعمل العمل للدنيا فقط، وقرأتُ قوله تعالى: {مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لَا يُبْخَسُونَ} [هود: 15]، وقوله: {مَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الْآخِرَةِ نَزِدْ لَهُ فِي حَرْثِهِ وَمَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الدُّنْيَا نُؤْتِهِ مِنْهَا وَمَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ نَصِيبٍ} [الشورى: 20]، ولكن حالت الذنوبُ بيننا وبين فَهم مقصد الله في هذه الآيات؛ فأرجو منكم توضيح هذا الأمر.

كذلك قرأتُ عن موضوع الصدقة؛ حيث قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: «داووا مرضاكم بالصدقة»، وذكروا أن مَن يتصدق فقط لكي يشفي المريض فلا أجر له في الآخرة.

السؤال الأول: كيف نوفق بين أنَّ مَن يتقرب لله بعبادة الهدف منها الاستعانة على الدنيا لا أجر له في الآخرة، وبين ما ورد من أفعال النبي - صلى الله عليه وسلم – والصحابة؛ فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم:

  • يصلي صلاة الاستسقاء لطلب المطر وهو رزق في الدنيا.
  • وجود صلاة الحاجة.
  • وصية الرسول صلى الله عليه وسلم لابنته فاطمة عندما طلبت خادمًا - وهو أمر دنيوي - بالأذكار قبل النوم.
  • قصة الصحابي الذي أسر ابنه، فأمره النبي - صلى الله عليه وسلم - بالإكثار من: لا حول ولا قوة إلا بالله.

فهل تتنافى هذه الشواهد مع أنه يمكن عمل قربات لله بهدف الحصول على منفعة في الدنيا؟

السؤال الثاني: ابني مريضٌ؛ كيف تكون نيتي إذا أردتُ أن أطرق باب الصدقة؟!

السؤال الثالث: إذا احتجت أمرًا دنيويًّا، وأردتُ أن أستعينَ بالله على قضائه، ماذا يجب أن أعملَ؟ وماذا يجب أن أنوي بهذا العمل؟

السؤال الرابع: كيف نوفق بين التوكل على الله عند مباشرة أعمال الدنيا؛ رغبةً في التوفيق بها، وطلب ذلك من الله، وبين الإخلاص؟

خامسًا وأخيرًا: موضوع تصحيح النية كيف نتأكد منه؟ فكنتُ أنوي طلب العلم (هندسة مثلًا) حبًّا وفهمًا لهذا العلم، ولطلب الرزق بذلك العلم أيضًا، وكان يتسرب للنفس موضوع الشهرة، فكيف أصحِّح النية؟!

وجزاكم الله خيرًا.

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فالله نسأل - أيها الأخ الكريم - أن يزيدك حرصًا على فِعْل الخير وقصده، كما نسأله سبحانه أن يشفيَ ولدك شفاءً لا يُغادر سقمًا.فما دَفَعَك لتلك الأسئلة أنه غاب عنك معنًى كبيرٌ؛ وهو خاصية العمل الصالح في الإسلام؛ فهو يُثمر ... أكمل القراءة
Video Thumbnail Play

إخلاص العبادة لله وحده

محاضرة ماتعة تكلم فيها فضيلة الشيخ عن وجوب إخلاص العبادة لله وحده متبعاً في ذلك هدي النبي - صلى الله عليه وسلم - وبين أن كل الأنبياء - عليهم الصلاة ...

المدة: 50:03

نصائح غالية من كتاب الفوائد لابن قيم الجوزية

- إذا حملت على القلب هموم الدنيا وأثقالها، وتهاونت بأوراده التي هي قوته وحياته، كنت كالمسافر الذي يحمل دابته فوق طاقتها ولا يوفيها علفها، فما أسرع ما تقف به. ... المزيد

الدر النضيد في إخلاص كلمة التوحيد

الدر النضيد في إخلاص كلمة التوحيد لفضيلة الإمام العلامة: محمد بن علي الشوكاني (رحمه الله تعالى). علق عليه وخرج أحاديثه: أبو عبدالله الحلبي ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً