السيادة .. قمة دونها الصعاب

عن عبد الملك بْن عمر، قال: وفد أسماء بْن خارجة إِلى عبد الملك بن مروان، فلما دخل عليه، قال له: بأي شيء سدت الناس؟ قال: هُوَ من غيري أحسن مِنْهُ مني. قَالَ: عزمت عليك لتخبرني، قال: ما تقدمت جليسا لي بركبة لي قط، ولا سألني أحد قط إلا رأيت لَهُ الفضل علي لمساءلته إياي، ولا دعوت أحدا قط إِلَى طعام إلا رأيت لَهُ بذلك الفضل علي . ... المزيد

سيادة المبدأ الليبرالي أم الإسلامي؟ (نموذج تطبيقي)

وفي السؤال ثغرات عدة، لكن المقصود هنا إظهار المنظومة المستترة، وأن الإشكال ليس في طريق السلم أو العنف، بل في الإطار الكلي الحاكم الذي صار يحدد لنا أين يجب أن تكون الشريعة! ... المزيد

تبرئة مَنْ لِمن؟، وثورة مَنْ ضِد مَنْ؟!

ما جرى ويجري للشعوب في ظل سيادة مفاهيم العلمانية اللادينية واللأخلاقية؛ سيظل عقوبةً إلهية، مادامت هذه الشعوب لا تزال في شكٍ وجدالٍ حول صفة من يحكمها ولماذا يحكمها وبماذا يحكمها!. ... المزيد

ما هي القيمة العليا في السياسة الإسلامية؟؟

لن يسود العدل الإسلامي ما لم يكن للمسلمين السيادة السياسية والاستقلال الحقيقي، ولن يكون للمسلمين هذه السيادة والاستقلال ما لم يتوحد صفهم، ولن يظلل السلام والعدل الإسلامي سماء العالم ما لم تتعاون أمة الإسلام مع القوى غير الإسلامية التي تدعم بعضًا من قيم العدل والفضيلة. ... المزيد

نحن والآخر بين زيف التطبيع وحقيقة التطويع

هناك في أرض فلسطين المحتلة، أرض الوقف العمري، وضمن خارطة البؤر الاستيطانية المغتصبة، يعمد معلمو مادة الرياضيات في المرحلة الابتدائية، وهم يلقنون الناشئة مبادئ عمليات الطرح، إلى الاستعانة بوضعيات بيداغوجية لدكتكة العمليات الحسابية، بحيث تكون عناصر الطرح من مطروح ومطروح منه وحاصل مادتها الرقمية الخام هي معشر الفلسطينيين.. ... المزيد

العلاقة المفروضة بين الإسلام والسياسة1

وضع الشـريعة موضع السيادة والحاكمية العليا لقيادة الحياة وتنظيمها ووضع القوانين وتشـريع النظم من خلال هذا المنهج الرباني ... المزيد

إباءة الضيم وأثرها في سيادة الأمم

وإذا غضب الرجل من الضيم غضبة ملتهبة، بذل وسعه في التخلص منه، أو في التوقي منه قبل وقوعه، فمن لم يغضب لوقوع الضيم، أو لم يبذل وسعه في التخلص أو الحذر منه، فهو محروم من هذا الخلق المجيد. ... المزيد

على هامش سجال "السيادة"

ما أبعد المسافة التي كانت تفصل بين موقع الشريعة من ديمقراطية الأمس، والمسافة التي تفصلها عن ديمقراطية اليوم، فبالأمس كانت الشريعة تمثل مرجعية عليا للمشاركة الديمقراطية، واليوم أضحت مجرد خيار من زمرة خيارات في هذه اللعبة. ... المزيد

لمن السيادة ؟

"إن من يتكلمون عن سيادة الأمة أو سيادة الدولة إنما يرددون اصطلاحاً جرى عليه الفقه العصري، أما الفقه الإسلامي فإن لفظ السيادة ذاته غير معروف فإذا تجاوزنا اللفظ إلى المعنى وهو السلطة العليا المطلقة، فإن شريعتنا لا تعرف إلا السيادة لله وحده". ... المزيد

السيادة مفهومها ونشأتها ومظاهرها

ومن جهة السيادة في الداخل فقد جاءت النصوص التي تحث على طاعة الله ورسوله وولاة الأمر والنهي عن الخروج عن طاعته، قال -تعالى-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً)[40]. ... المزيد

سؤال السيادة في الفكر الإسلامي المعاصر

عامة المؤلفين في الفكر السياسي الإسلامي كانوا يسيرون على جادة بيّنة ومتماسكة في التمييز بين السيادة في الفكر الغربي والفكر الإسلامي، غير أن ضغط المفاهيم الغربية قد شتت الرؤية عند بعض الإسلاميين، وأربك خطواتهم، فأصبحت تسير في طرق متناقضة، تسير على جادة الفكر الإسلامي حيناً، وتأخذ من الفكر العَلماني شيئاً آخر.. ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً